تراث الانسانية


    أكذوبة بئر برهوت

    شاطر

    رضا البطاوى
    فعال
    فعال

    ذكر
    عدد الرسائل : 1299
    العمر : 48
    تاريخ التسجيل : 26/01/2010

    أكذوبة بئر برهوت

    مُساهمة من طرف رضا البطاوى في الإثنين 10 نوفمبر 2014 - 18:44

    خرافة بئر برهوت
    هذه خرافة أخرى من خرافات التاريخ إنها خرافة بير برهوت
    رابط الموضوع http://yemen-press.com/news13530.html
    وهذه مقتطفات من الموضوع :
    ير برهوت العجيبة والغريبة الواقعة في منطقة فيجوت – مديرية شحن محافظة المهرة .. كانت اول زيارة تلفزيونية لها لقناة اليمن اليوم في برنامج " السلام تحية " .
    يقول المواطنوان ان البئر وجدت قبل التاريخ .. وان الاشاعات والاقاويل كثيرة قد تكون صحيحة او غير صحيحة ..
    اكثر من 100م مربع اتساع الفجوة .. واكثر من 250 متر عمق البئر .. لا يستطيع احد النظر الى داخلها الا عندما تكون اشعة الشمس متعامدة تماما مع الفجوة .. تسكنها الحمائم البيضاء والافاعي الكبيرة النادرة.
    أحاديث نبوية وآثار في البئر
    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم في بئر برهوت ‏:‏ ان فيها أرواح الكفار والمنافقين وهي بئر عادية قديمة عميقة في فلاة عميقة في فلاة وواد مظلم‏.
    وعن علي بن ابي طالب رضي الله عنه قال‏:‏ ابغض البقاع إلى الله تعالى وادي برهوت بحضرموت فيه بئر ماؤها أسود منتن يأوي إليه أرواح الكفار‏.‏
    وذكر الأصمعي عن رجل حضرمي انه قال‏:‏ إنا نجد من ناحية برهوت رائحة منتنة فظيعة جداً فيأتينا الخبر أن عظيماً من عظماء الكفار مات‏.‏
    وحكى رجل أنه بات ليلة بوادي برهوت قال‏:‏ فكنت أسمع طول الليل يا دومه يا دومه فذكرت ذلك لبعض أهل العلم فقال‏:‏ إن الملك الموكل بأرواح الكفار اسمه دومه‏.‏
    وأخرج ابن أبي حاتم عن علي بن ابي طالب رضي الله عنه قال‏:‏ ‏"‏ خير واديين في الناس وادي مكة ووادي ارم بأرض الهند، وشر واديين في الناس وادي الأحقاف وواد بحضرموت يدعى برهوت يلقى فيه أرواح الكفار، وخير بئر في الناس زمزم، وشر بئر في الناس برهوت، وهي في ذاك الوادي الذي بحضرموت‏.‏
    وعنه رضي الله عنه انه قال أما المؤمنون فترفع أعمالهم وأرواحهم إلى السماء فتفتح لهم أبوابها وأما الكافر فيصعد بعمله وروحه حتى إذا بلغ إلى السماء نادى مناد اهبطوا به إلى سجين وهو واد بحضرموت يقال له برهوت .
    وذكرها الامام الشافعي في مذهبه ، حيث قال أنَّ الماء المكروه ثمانية أنواع :
    المشمس، وشديد الحرارة، وشديد البرودة، وماء ديار ثمود إلا بئر الناقة، وماء ديار قوم لوط، وماء بئر برهوت، وماء أرض بابل، وماء بئر ذروان."
    بالطبع بير برهوت خرافة والكلام المنسوب للنبى(ص)والصحابة هو افتراء عليهم فأرواح الكفار فى النار والنار حاليا فى السماء كما قال تعالى "وفى السماء رزقكم وما توعدون " والموعود هو الجنة والنار كما جاء فى سورة التوبة " وعد الله المؤمنين والمؤمنات جنات " و"وعد الله المنافقين والمنافقات والكفار نار جهنم " فالموعود وهو الجنة والنار فى السماء
    وأما كون برهوت هى سجين فكلام جنون يكذبه قوله تعالى "وما أدراك ما سجين كتاب مرقوم" فسجين عرفت بأنها كتاب مرقوم
    وماء برهوت أو غيرها هو ماء مبارك طاهر ككل الماء

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد 4 ديسمبر 2016 - 20:19