تراث الانسانية


    الدين فى القرآن

    شاطر

    رضا البطاوى
    فعال
    فعال

    ذكر
    عدد الرسائل : 1302
    العمر : 48
    تاريخ التسجيل : 26/01/2010

    الدين فى القرآن

    مُساهمة من طرف رضا البطاوى في الجمعة 11 مارس 2016 - 9:14

    الدين :
    الدين هو أخذ مال بمقدار محدد مع رد نفس المال دون زيادة أو نقص فى موعد معلوم وشروط المعاملة هى :
    -تحديد أجل للدين والمراد تحديد موعد لسداد المال مصداق لقوله بسورة البقرة:
    "يا أيها الذين آمنوا إذا تداينتم بدين إلى أجل مسمى ".
    -كتابة الدين فى صحيفة مصداق لقوله بسورة البقرة :
    "إذا تداينتم بدين إلى أجل مسمى فاكتبوه ".
    -على كاتب الدين كتابته بالعدل والمراد ألا يغير أو يبدل فى الموعد أو مقدار المال مصداق لقوله بسورة البقرة :
    "وليكتب بينكم كاتب بالعدل ".
    -أن المدين عليه إملاء الكاتب بالحق أى بالعدل والمراد بمقدار المال وموعد سداده فلا ينقص أو يزيد وفى هذا قال بسورة البقرة :
    "وليملل الذى عليه الحق وليتق الله ربه ولا يبخس منه شيئا ".
    -أن المدين إذا كان سفيها أى مجنونا أو ضعيفا أى صغيرا أو لا يقدر على الإملاء فالمملى هو ولى السفيه أو ولى الضعيف أو الأخرس وعليه الإملاء بالعدل وفى هذا قال بسورة البقرة:
    "فإن كان الذى عليه الحق سفيها أو ضعيفا أو لا يستطيع أن يمل هو فليملل وليه بالعدل ".
    -أن يشهد على الكتابة رجلين وفى حالة عدم وجود رجلين يشهد رجل واحد وامرأتين وشرط الشهادة هو رضا الطرفين عن الشهود وفى هذا قال بسورة البقرة :
    "واستشهدوا شهيدين من رجالكم فإن لم يكونا رجلين فرجل وامرأتان ممن ترضون من الشهداء أن تضل إحداهما فتذكر إحداهما الأخرى ".
    -أن على الشهود إذا طلبوا للشهادة فى حالة اختلاف أصحاب العقد أن يذهبوا للشهادة وفى هذا قال تعالى بسورة البقرة:
    "ولا يأب الشهداء إذا ما دعوا ".
    -أن على الدائن إذا كان المدين فى حالة عسر أى عجز عن السداد فى الموعد المحدد أن يعطيه مهلة من الزمن لكى يسدد بعدها الدين وفى هذا قال تعالى بسورة البقرة :
    "وإن كان ذو عسرة فنظرة إلى ميسرة ".
    -أن الدائن من حقه التصدق أى التنازل عن الدين إذا عجز المدين عن السداد وفى هذا قال تعالى بسورة البقرة:
    "وإن كان ذو عسرة فنظرة إلى ميسرة وأن تصدقوا خير لكم إن كنتم تعلمون ".
    -أن المدين إذا مات يسدد الدين من التركة قبل تقسيمها لقوله بسورة النساء:
    "من بعد وصية يوصى بها أو دين "

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء 7 ديسمبر 2016 - 16:32