تراث الانسانية


    أيها السعوديون أنقذوا السعودية من الخطر المستقبلي الذي إحتمال ربما قد يحدث

    شاطر

    مؤمن مصلح
    فعال
    فعال

    ذكر
    عدد الرسائل : 727
    العمر : 52
    تاريخ التسجيل : 23/12/2009

    أيها السعوديون أنقذوا السعودية من الخطر المستقبلي الذي إحتمال ربما قد يحدث

    مُساهمة من طرف مؤمن مصلح في الثلاثاء 28 يونيو 2011 - 20:51

    ----------------

    سلامات

    ----------------

    شكرا للزميل ج الذي وضع هذه الفيديوهات في واحد من المنتديات


    تخيل (ربما قد إحتمال ) السعودية تمتلك جزء قليل من النفط أو بدون نفط
    الشعب السعودي يمتلك جزء قليل من النفط أو بدون نفط


    من يرغب شاهد هذا الفيديو المهم من فضلك

    الشرق الأوسط الجديد لبرنارد لويس - Bernard Lewis' middle east

    http://www.youtube.com/watch?v=aC1XFJIyH30&feature=player_embedded

    وهذا

    الطبعه الاولى – مجلة التايم الامريكيه و الشرق الاوسط الجديد

    http://www.youtube.com/watch?v=Oi1PT5doYmc&feature=player_embedded

    وهنا إعتبارا من الدقيقة السادسة من يرغب شاهد
    هذا الكلام في أخر العام 2009 يعني قبل أحداث المنطقة التي تجري منذ نهاية العام 2010

    عراف ايراني شهير يتنبأ بمستقبل صعب لمنطقة الشرق الاوسط

    http://www.youtube.com/watch?v=WnE5ym4DwdU&feature=player_embedded



    قوات المعارضة الليبية في 27-06-2011 على بعد حوالي 80 كم من العاصمة طرابلس
    ربما حتى تاريخ كتابة هذه السطور لم يخسر الإستعمارالغربي الجديد في شمال أفريقيا ولا جندي
    ربما قد إحتمال يدخل الإستعمارالغربي ليبيا منتصرا
    - يدخل عمليا منتصرا على الشعب الليبي ثم يوزع ثروات الشعب الليبي على كيفه بشكل سري وربما علني فلم يعد عنده للخجل مكان
    في ليبيا إحتياطي للنفط كبير بالنسبة لعدد السكان القليل نسبيا فالهدف محرز جدا

    من مداخلة لزميل مع تعديل طفيف :


    ( لندن - (رويترز) - قال وزير الدفاع البريطاني ليام فوكس يوم الخميس

    ان العمليات العسكرية البريطانية في ليبيا تكلفت 260 مليون جنيه استرليني (420 مليون دولار)

    اكيد ان الكلفة بالنسبة لفرنسا اكثر من هذا الرقم )

    هذا عدا عن الكلفة بالنسبة للولايات المتحدة
    فهل يعقل أن هذا بدون مقابل ؟

    من موسوعة الويكيبيديا
    الترتيب على حسب احتياطي النفط المؤكد (2007)
    (بليون برميل)
    الدولة الاحتياطي ليبيا 41.3


    الترتيب على حسب احتياطي النفط المؤكد (2007)
    (بليون برميل)
    الدولة الاحتياطي
    المملكة العربية السعودية 565.3


    في السعودية أكبر إحتياطي نفط في العالم
    في السعودية أكبر إحتياطي نفط في العالم
    في السعودية أكبر إحتياطي نفط في العالم


    في حال( إحتمال ربما قد فرضا) إحتلوا ليبيا ثم سوريا

    هل يريد الشعب السعودي بشكل عام أن يعيش في فقر وجوع ؟
    هل يريد الشعب السعودي بشكل عام أن يهاجر بعضه ويتشرد بعضه ؟
    هل يريد الشعب السعودي بشكل عام الرجوع مئات السنين للخلف ويرجع للجمال والبغال ؟
    هل يريد البعض من الشعب السعودي بشكل عام العيش بدون خادمات ومكيفات وبدون سياحة وسفر ورفاهية ؟
    هل يريد الشعب السعودي بشكل عام الدمار والخراب لبلده ؟
    هل يريد الشعب السعودي بشكل عام أن تسرق خيرات بلده بشدة ولا يبقى له إلا فتات الخبز ؟
    هل يريد الشعب السعودي بشكل عام إحتمالية الحصار ثم الحرب على نمط ما حصل في العراق ؟

    وأهم سؤال كيف سيحافظ الشعب السعودي على الإسلام الحالي ؟

    أنا أعتقد أن البترول وجد في السعودية ليس صدفة وإنما كانت الغاية من وجوده هي الحفاظ على الدين الإسلامي

    هل تريدون أن يضعف أو ربما يضيع الدين الإسلامي ؟

    لا يمكن المحافظة على قوة الدين الإسلامي بسهولة في حال( لو ربما قد إحتمال ) تم تقسيم السعودية و تم صناعة دولة سعودية جديدة بكمية قليلة من النفط أو بدون نفط

    - بعض علماء الدين الإسلامي يقولوا بمعنى أن الله يساعد ولكن يجب الأخذ بالأسباب أي إعقلها ثم توكل
    فما الذي من بعد ذلك يمنع الولايات المتحدة وحلفاؤها عن السعودية

    إذا أنت أيها السعودي مؤمن فعلا بإلهك وإذا أنت مؤمن بيوم الحساب فماذا ستقول في حال (لو ربما إحتمال قد )حصل يوم الحساب ؟
    أسف الإسلام صار أضعف أو ربما أسف أضعنا الإسلام ونحن السعوديون خصيصا الذين كنا مسؤولين عنه


    الحل هو حل يبدو حلا جنونيا ولكن هل يوجد أقضل منه ؟

    الحل أمر حاليا لا يتقبله عقل السعودي بشكل عام ،ولكن هل يوجد أفضل منه ؟


    لا بد من عقد حلف وصلح ربما شفهي مع إيران


    هذا الأمر حاليا نفسيا جدا صعب على السعودي أن يتقبله ولكن إختاروا إما التحالف مع إيران أمام الخطر المشترك الأن أو إحتمال ضعف أو ضياع الدين الإسلامي وربما قد إحتمال الفقر والتخلف والجوع والخراب والأكثر إحتمال حرب


    السعودية حاليا يجب أن تحاول أن تنقذ سوريا مهما كلف الأمر

    ليس من أجل الرئيس بشار الأسد ولكن من أجل الشعب السعودي

    ليس من أجل الشعب السوري فقط ولكن من أجل الشعب السعودي


    الأن يوجد فرصة كبيرة جدا لعقد هذا التحالف مع إيران قبل ( إحتمال ربما قد ) تغير نظام الحكم في سوريا ، لأن في هذا مصلحة إيران ولكن في حال تغير نظام الحكم السوري ، ماذا يضمن عندها أن لا يحدث تحالف أمريكي إيراني مشترك
    عندها ترغب أن تصدر إيران الثورة وأن تنتقم لسوريا

    - عندها تركيا التي حاليا تتصرف بحماقة مع سوريا قد تنجر لحرب هي الأخرى دفاعا عن المسلمين السنة و قد تحصل كارثة
    والسعودية محاطة شمالا شيعة وعلى الجانب اليميني أباضية وفي الجنوب يزيدية وفرع من القاعدة
    المشكلة التي تعترض هذا الكلام أن السعودية محاطة عسكريا من كثير من جوانبها بقوات أمريكية


    - في (حال إحتمال ربما قد) ضاعت سوريا ثم السعودية الذي سيخرج فائزا وبأقل خسارة هي الولايا ت المتحدة



    الشرق الاوسط الجديد والقديم -- Alter und neuer naher Osten

    http://www.youtube.com/watch?v=pzc_eD0ncxs&feature=player_embedded



    --------------------------------------------------------------------------------------------------------------------

    مؤمن مصلح
    فعال
    فعال

    ذكر
    عدد الرسائل : 727
    العمر : 52
    تاريخ التسجيل : 23/12/2009

    رد: أيها السعوديون أنقذوا السعودية من الخطر المستقبلي الذي إحتمال ربما قد يحدث

    مُساهمة من طرف مؤمن مصلح في الثلاثاء 28 يونيو 2011 - 20:52

    الأمر العجيب الذي يكاد لا يصدق وكأننا نعيش في عالم وهمي ليس حقيقي وهو أن أكثر من مليار إنسان لم يدرك الأذى المحدق به

    وأقصد الشعب الصيني

    الصين لا تملك ثروات طبيعية كفاية وتعتمد على صادراتها الصناعية المنافسة بسبب رخص اليد العاملة

    الصين جدا بحاجة لمنطقة الدول البترولية بما فيها سوريا الإستراتيجية وليبيا النفطية لأنها بحاجة للطاقة و لأنها بحاجة لتصريف منتوجاتها

    وإذا ربما قد إحتمال سيطرت حكومة الولايات المتحدة وحلفاؤها على المنطقة فهذا يعني أن الصين أصبحت تحت رحمة الولايات المتحدة

    هذا أمر يحدث على أرض الواقع وأكثر من مليار صيني ساكت ولا في الأفلام

    وكأن هذا العالم مجنون

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين 5 ديسمبر 2016 - 16:31