تراث الانسانية


    تحكم القوة الغامضة بالزمن ؟ ( يدعون أنه سفرأوإنتقال )

    شاطر

    مؤمن مصلح
    فعال
    فعال

    ذكر
    عدد الرسائل : 727
    العمر : 52
    تاريخ التسجيل : 23/12/2009

    تحكم القوة الغامضة بالزمن ؟ ( يدعون أنه سفرأوإنتقال )

    مُساهمة من طرف مؤمن مصلح في الخميس 2 فبراير 2012 - 3:53

    -------
    سلامات
    -------

    تحكم القوة الغامضة بالزمن ؟ ( يدعون أنه سفرأوإنتقال ) ج1
    الفيديو
    http://www.youtube.com/watch?v=KkCKM2ASi_Q&feature=channel_video_title

    تحكم القوة الغامضة بالزمن ؟ ( يدعون أنه سفرأوإنتقال ) ج2
    الفيديو
    http://www.youtube.com/watch?v=UpWng1XvYPA&feature=channel_video_title

    تحكم القوة الغامضة بالزمن ؟ ( يدعون أنه سفرأوإنتقال ) ج3
    الفيديو
    http://www.youtube.com/watch?v=liImK03_-a8&feature=channel_video_title

    تحكم القوة الغامضة بالزمن ؟ ( يدعون أنه سفرأوإنتقال ) ج4
    الفيديو
    http://www.youtube.com/watch?v=P9LVAoOGCM0&feature=channel_video_title

    تحكم القوة الغامضة بالزمن ؟ ( يدعون أنه سفرأوإنتقال ) ج5
    الفيديو
    http://www.youtube.com/watch?v=AgMSCyugU3A&feature=channel_video_title

    إقتباس من موضوع لعضو في منتدى


    [QUOTE=s;5771]- هل توجد مناطق على الأرض يتوقف فيها الزمن أو يعود إلى الخلف!؟

    - هل توجد بؤر مسكونة يدخل منها الجان ومخلوقات العوالم الأخرى!؟

    - وهل تعمل هذه البؤر كبوابات تنقل الأشياء إلى عوالم بعيدة وأزمنة مختلفة!؟


    هذه التساؤلات قد تبدو غريبة ولكنها ممكنة من الناحية النظرية والفيزيائية.. ففي الكون مثلاً توجد ثقوب سوداء مظلمة تتمتع بقوة جذب هائلة تبلغ حد إحداث خلل في الزمان والمكان وتنقل الأجسام إلى عوالم جديدة ومختلفة تماماً!!



    أما على الأرض فلا يكاد تراث الشعوب يخلو من مواقع مسكونة يدخل منها الجان والأشباح والمخلوقات الغريبة. وهذه المواقع تعمل كبوابات زمنية ومكانية من يدخلها (أو يؤخذ إليها عنوة) يختفي فيها إلى الأبد!




    وحسب علمي كان الفراعنة أول من سجل وجود بوابات كهذه على أوراق البردي، فقد تحدثوا عن بوابات حقيقية تنقل الناس إلى كواكب بعيدة وعوالم مختلفة خارج الأرض. وجاء في إحداها أن كبير الكهنة «رع» كان يصعد ويهبط إلى السماء من خلال دائرة معدنية غريبة أطلق عليها اسم بوابة النجوم (وهي التسمية المعتمدة حتى اليوم في كتب وأفلام الخيال العلمي)!!





    أما في عصرنا الحاضر فهناك حوادث كثيرة عاد فيها الزمن إلى الخلف. فهناك أكثر من حادثة ادعى فيها الشهود أنهم فقدوا عدة أيام من حياتهم بعد رؤيتهم لطبق طائر أو اختطافهم من قبل مخلوقات غريبة. ففي عام 1976م مثلاً دخلت طائرة يابانية في غيمة غريبة كان يفترض ان تخرج منها بعد وقت قصير. إلاّ ان كل شيء داخلها أصبح ساكناً وبدا وكأن الطائرة احتجزت داخل الغيمة إلى الأبد



    ولكن بعد ثلاث ساعات خرجت الطائرة فجأة وعاد كل شيء لطبيعته حتى نهاية الرحلة. وحين حطت في مطار سياتل اكتشف الركاب أنهم وصلوا متأخرين بثلاث ساعات كاملة وأن الزمن حولهم توقف بطريقة غير مفهومة إلى الآن!


    وفي يناير عام 1996م زارت بعثة بريطانية القطب الشمالي لدراسة المتغيرات المناخية فوقه. وكان من أعمال البعثة اطلاق بألوان يحمل أجهزة قياس فوق النقطة المتعامدة مع محور الأرض. وكان يتم إنزال البالون كل ثلاثة أيام - بواسطة كبل طويل - لقراءة المعطيات المسجلة فيه. وفي المرة الأولى لاحظ العلماء ان أجهزة القياس تغيرت وعادت إلى يناير 1965م. وحينها افترض رئيس البعثة (ماريان ماكلين) انه مجرد خطأ فني فتجاهل القياسات كلها وأطلق البالون مرة أخرى. ولكن في كل مرة كان البالون يعود بتواريخ قديمة تراوحت بين عامي 1887م و1991م.. والغريب ان هذا التراجع لا يحدث حين يطلق البالون فوق مناطق أخرى لا تتعامد مع محور الأرض. ورغم أن أعضاء البعثة لم يحاولوا تفسير الظاهرة، إلاّ ان المتحمسين لفكرة (البوابات الزمنية) أعلنوا وجودها بشكل طبيعي فوق النقطة التي أطلق منها البالون - فوق محور الأرض الشمالي!!



    أما في روسيا فكان ستالين نفسه يؤمن بوجود بوابات زمنية كهذه فأمر عام 1952م بإنشاء معهد خاص للبحث في إمكانية تحقيقها. وحينها أنيطت أعمال المعهد بعالم فيزياء مشهور يدعى كيركاتوف شينكوف قتل - مع تسعة باحثين - في انفجار ضخم دمر المعهد برمته عام 1961م.. ويومها قبل ان الانفجار نجم عن عطل في معجل نووي صنع (كبوابة زمنية) تنقل الآخرين إلى عوالم مختلفة. وبقي المعهد مغلقاً حتى افتتح مجدداً عام 1987م تحت إشراف المخابرات الروسية في جزيرة انجو الشمالية. ولكنه دمر مجدداً في انفجار ضخم في الثلاثين من أغسطس 1989م لنفس السبب - وما زال مغلقاً إلى اليوم!!


    على أي حال؛ قد لا ينجح الإنسان في عكس الزمن أو صنع بوابات تنقله إلى (العوالم الأخرى).. ولكن يبقى السؤال المقابل:

    هل نجحت (العوالم الأخرى) في الوصول إلينا!؟؟


    مع أطيب الامنيات[/QUOTE]



      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء 6 ديسمبر 2016 - 2:45