تراث الانسانية


    من وسائل الأدب فى الإسلام الأغنية

    شاطر

    رضا البطاوى
    فعال
    فعال

    ذكر
    عدد الرسائل : 1302
    العمر : 48
    تاريخ التسجيل : 26/01/2010

    من وسائل الأدب فى الإسلام الأغنية

    مُساهمة من طرف رضا البطاوى في الأربعاء 11 فبراير 2015 - 15:28

    الأغنية :
    هى أداء الكلمات الشعرية أو المسجوعة أو غيرها بطرق متنوعة غير طريقة الكلام العادى والثابت الأساسى فيها هو تطويل بعض الأصوات فى بعض الكلمات مع تكرار نطق بعض الجمل وهناك أنواع عدة لها هى:
    غناء فردى رجالى أو نسائى ،غناء ثنائى رجالى أو نسائى أو مختلط وجماعى رجالى أو نسائى أو مختلط وهذا التقسيم حسب الأصوات المؤدية وأما حسب الغرض فأنواع الأغانى هى :
    -أغانى الجهاد وتهدف لإثارة حمية الإسلام فى نفوس المسلمين للدفاع عن دينهم .
    -أغانى عشق وحب والهدف منها التعبير عن أحوال المحبين .
    -أغانى حكايات الغرض منها تعليم المسلم حكمة أو حكم إسلامى ما .
    -أغانى أحوال تعبر عن أنشطة الإنسان المختلفة أو عن الآيات الكونية .
    ومعرفة الحلال من الحرام فى الأغانى يتوقف على التالى :
    موافقة كلمات الأغنية للإسلام أو مخالفتها له .
    مكان أداء الأغنية هل وسائل الإعلام أو فى البيوت .
    طريقة المغنى فى أداء الأغنية ويحكمها نوع الأداء هل هو مستقيم أو متكسر لين ؟وتعبيرات الوجه هل شهوانية أو ساخرة أو عادية ؟وحركة الجسم هل هى راقصة مثيرة للشهوة أم عادية ؟
    ومن الأسئلة الواجب سؤالها هل سنستخدم الأغانى فى شرائط الخيالة ؟والجواب هل نغنى فى واقع الحياة ؟الجواب نعم ولكن فى مواقف معينة هى الإغتسال فى الحمام أو الزفاف أو الوظائف ذات الطبيعة الخاصة كالحمل والعمل فى الخرسانة وسبوع المولود والحب ومن ثم فالأغانى فى الشرائط تستخدم فى نفس المواقف وليس فى غيرها والسؤال التالى هل ستذاع الأغانى عبر وسائل الإعلام ؟والجواب تذاع أغانى الجهاد والحكايات والأحوال المقدمة من الرجال فى المذياع وفى التلفاز دون صورتهم مع وجود صور بديلة للحرب ومخلوقات الله وأما فى المسارح فتذاع أغانى كل جنس فى مسارحه ومنها أغانى الحب ولا يسمح بإذاعة الأغانى المختلطة ولا تذكر أسماء من يغنى فى أى عمل ولا أسماء أى واحد من العاملين فى وسائل الإعلام

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء 7 ديسمبر 2016 - 16:32