تراث الانسانية


    بحيرة النار والكبريت ( زومبي)

    شاطر

    مؤمن مصلح
    فعال
    فعال

    ذكر
    عدد الرسائل : 727
    العمر : 52
    تاريخ التسجيل : 23/12/2009

    بحيرة النار والكبريت ( زومبي)

    مُساهمة من طرف مؤمن مصلح في الجمعة 23 أبريل 2010 - 6:46

    الله سبحانه وتعالى عز وجل يريد لكم الخير والبعض يرفض ذلك

    السلام عليكم

    الكاتب : مؤمن مصلح مجاهد (شغل عقلك)


    بحيرة النار والكبريت (زومبي)

    القاريء الباحث عن الحق


    من رغب أن يفهم ما هو المقصود بمعنى الزومبي الديني يوجد رابط يجده تقريبا في أخر المقال

    يوجد أكثر من سبب لمرض الزومبي الديني

    هذه المقالة محاولة علاجية لسبب من الأسباب المتعددة لمرض الزومبي الديني الخبيث

    جهنم ، نار ، بحيرة النار والكبريت

    يتربى بعض الناس ومنذ الصغرعلى هذه المفاهيم التخويفية البوبعية هوووووو

    هذه المفاهيم التخويفية البوبعية تكون سببا من الأسباب لتأجير بعض الناس الطابق الفوقاني للشر وأقصد بالطابق الفوقاني العقل


    اليهودي كالأعمى في دينه ومن الأسباب الخوف من نار جهنم

    المسيحي كالأعمى في دينه ومن الأسباب الخوف من بحيرة النار والكبريت

    البهائي كالأعمى في دينه ومن الأسباب الخوف من النار

    المسلم كالأعمى في دينه ومن الأسباب الخوف من نارجهنم

    هم كلهم على حق وغيرهم كفار

    لا يوجد بحيرة النار والكبريت ولا يوجدنار جهنم هذه كلها أفكار شيطانية وبشرية شريرة للمساهمة في تحويل بعض الناس لزومبي

    إذا كان يهوديا عاديا بلباس عادي ماشيا بالشارع لن تعرف أنه يهودي إلا إذا نطق من دينه كأن يقول نحن شعب الله المختار

    القدس هي قطعة أرض مثلها مثل غيرها تماما وبسبب هذه الأديان الزومبية أصبحت القدس مكانا لنزف الدماء فمثلا دخل الصليبيون وأعملوا الذبح بسكان المدينة زومبي زومبي زومبي ونسي الصليبيون أدر خدك الأيمن والمحبة والتسامح أرادوا تحرير الأرض المقدسة حسب زومبيتهم من الكفار المسلمين مهما كان الثمن ، ورغم أنه ،أن منهم من وصل للقمر فلا زالت القدس عندهم تلك الأرض المقدسة ومحورا للصراع وهي قطعة أرض مثلها مثل قطعة أرض في فرنسا أو زمبابوي ولكنه الزومبي

    ومن مدة حصلت مذابح دينية في يوغوسلافيا

    وكذلك اليهود والمسلمين ليسوا أفضل حالا حيث مثلا رد على الصليبين ، المسلمين العثمانيين نفس الرد الزومبي وأعملوا القتل بالمسيحيين الكفار حسب زومبيتهم ، وهكذا مذابح ودماء وكلها أفكار شيطانية شريرة

    جورج بوش أشار إلى أن السماء كانت معه في مذبحة العراقيين ولم يفهم ذلك الفهيموا أن الشر كان معه

    جنكيز خان قال عن نفسه أنه عقاب الله ولكن لم يفهم ذلك الفهيموا أنه كان ينفذ الأوامر الشريرة طائعا

    هذه كلها أفكار شيطانية شريرة يبثها الشر ويروج لها والنتيجة حروب ودماء وسجون وهكذا

    يروج لهذه الأفكار الشريرة مخلوق مدبر مفكر شرير موجود هو ليس وهما ويدير الأمور ولا تدرك وجوده إلا بالتفكر والتفكر والتفكر لأنه لا يمكنك أن تراه ولكنك تشعر أن الشر موجود ومن الناس من يعتقد أن بني أدم هو الذي يصنع الشر أقول لكم ليس فقط الإنسان فالإدارة الشريرة واضحة تماما إذا تفكرت بعقلك عن حق والطرق المستخدمة لهذا المخلوق الكائن الغير مرئي منظمة تماما والأساليب المستخدمة مدروسة تماما
    ولي عدة مقالات أشير بها إلى أ ن المخلوق الكائن المدبر للشر ليس وهما وأقدم الدليل وراء الدليل على أعمال هذا المخلوق المدير المدبر للشر

    راجع مقالاتي إذا رغبت بمعرفة المزيد

    وهذا مثال إضافي للتفكر

    عندي حلم طططططططط قتل ذلك المفكر الأسود مارتن لوثر كينج الذي كان عنده حلم بمساواة السود مع غيرهم

    السادات ورابين أردوا السلام رغم الأديان الزومبية ططططططططط

    إلفيس بريسلي غنى أغنية لا إله إلا الله يجب مضايقته أو تصفايته ولو عن طريق الأدوية

    ما يكل جاكسون له أغاني بها شفقة على الشعوب الجائعة ( توقف إلى أين ممنوع )يجب تشويه سمعتة مثلا حباب أولاد،وفاة غريبة

    جون لينون دعا لوقف الحروب و قال أنه أشهر من ذلك الإله الوهمي البشري المسيح طططططططط

    غاندي مزعج للشر حلاق

    وهكذا

    لا يوجد بحيرة النار والكبريت ولا يوجدنار جهنم هذه كلها أفكار شيطانية وبشرية شريرة للمساهمة في تحويل بعض الناس لزومبي

    الله الخالق العظيم الواحد لا شريك له الذي خلق على الأقل مائة مليار مجرة بمافيها أعظم من أن يجبر الناس على عبادته غصبا وبالتهديد

    الله الخالق العظيم الواحد لا شريك له غني عن هذا الهراء

    تفكرو بالكون بما فيه ،في المجرات هل يعقل أن الخالق العظيم بحاجة لعبيد وترهيب ورعب وهو الذي أعطى العقل للإنسان والإرادة وهو الذي خلق الإنسان بشكل عام حرا

    ماهو الداعي كله لإعطاء العقل إذا كان الإيمان بالحذاء والكمر والعصى والنار وهكذا

    أي هراء هذا

    معظمنا مصاب أو أصيب بالزومبي الديني

    لا يوجد بحيرة النار والكبريت ولا يوجدنار جهنم هذه كلها أفكار شيطانية وبشرية شريرة للمساهمة في تحويل بعض الناس لزومبي


    فليتحد معا من كان له عقل يتفكر به و يستخدمه عن حق وليس سطل زبالة ضد الأفكار الشريرة وضد الإدارة لهذه الأفكار الشريرة الغير مرئية وضد المدافعين عن الأفكار الشريرة ولتكن خطوة خطوة خطوة

    الله تعالى عز وجل الواحد لا شريك له لن يتخلى عن الإنسان إذا فهم الإنسان أن له عقلا يجب أن يستخدمه عن حق

    أما من جحد فضائل الله تعالى عز وجل عليه و تخلى ويتخلى عن الخالق العظيم الواحد لا شريك له وذلك مثلا بإتباعه الأديان الزومبية فكأنه يستحق أن يصاب بما أصيب به أوقد يصاب به من الشر ولا يلوم إلا نفسه ولو مثلا دخل هذا الإنسان سجنا تعذيبيا صناعة بشرية شريرة فهو نفسه وافق على ذلك هو نفسه وافق على إتباع الشر فماذا يريد من بعد ذلك


    روق أعصابك وتفكر بعقلك عن حق أيهما الزومبي الرجل الروبوت أم الإنسان

    http://www.youtube.com/watch?v=PFrufPxjwX0

    إلى من لم يقرأ المقالات السابقة ويريد أن يفهم ماهي القصة

    في حال إذا رغب القاريء الفهم فالأصح بعد أن يفتح الرابط المكتوب لاحقا أن يقرأ المقال والمداخلات التي بعده على الأقل ثلاثة مرات لأن البعض الذي قرأ مرة واحدة لم يفهوا شيئا وكان الكلام بالنسبة لهم مثل تخريف أو طلاسم فمن يرغب فليقرأ هذا المقال والمداخلات على الأقل ثلاثة مرات

    http://www.nadyelfikr.com/showthread.php?tid=36910


    من رغب التعرف أكثر على مفهوم الزومبي الديني

    http://www.nadyelfikr.com/showthread.php?tid=36940



    الله سبحانه وتعالى عز وجل يريد لكم الخير والبعض يرفض ذلك

    مؤمن مصلح
    فعال
    فعال

    ذكر
    عدد الرسائل : 727
    العمر : 52
    تاريخ التسجيل : 23/12/2009

    رد: بحيرة النار والكبريت ( زومبي)

    مُساهمة من طرف مؤمن مصلح في الإثنين 9 مايو 2011 - 7:23

    حاليا أنا لا أجزم بوجود جهنم ولا أجزم بعدم وجودها

    نتيجة دراسات وتحليلات وأمور أخرى توصلت لأن القرأن مزيج من الخطأ والصح ، وأن القرأن صناعة مشتركة من قوة خفية مجهولة وبشر


    هذا المقال أعلاه كتبته في مرحلة فكرية دينية سابقة

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة 9 ديسمبر 2016 - 17:23