تراث الانسانية


    هل هذا هو الحل للأزمة السورية ؟

    شاطر

    مؤمن مصلح
    فعال
    فعال

    ذكر
    عدد الرسائل : 727
    العمر : 52
    تاريخ التسجيل : 23/12/2009

    هل هذا هو الحل للأزمة السورية ؟

    مُساهمة من طرف مؤمن مصلح في الإثنين 4 يوليو 2011 - 19:21

    سلامات

    موضوع وجدت فيه طرحا قد يكون حلا للأزمة السورية


    نص الإقتباس




    طريق امن لسوريا
    سالم بغدادي
    نيسان 2011


    في سوريا كما هو في كل البلاد, عندما يصل الامر الى خروج حتى ولو القله من المواطنين العزل متحدين رصاص وقيود الخوف من الحاكم الشمولي فان الامر قد دخل مرحله انهيار النظام, ربما ياخذ وقتا اطول ولكنها رساله لامفر من مواجهتها. اقترح ان يطرح الرئيس بشار خارطه طريق أمن لسوريا الحبيبه وله كقائد شجاع قاد بلده خلال مرحله في غايه الدقه و الصعوبه. خارطه طريق تمنحه وتمنح شعبه فرصه الدخول الى القرن الواحد وعشرين

    لاا قصد هنا اصلاحات سياسيه واقتصاديه بالرغم من اهميتها مرحليا وكما يحاول فعله اليوم متسابقا مع سرعه تصاعد حركه الانتفاض الشعبي , بل تغييرات جذريه في بنيه النظام وطريقه ادارته للدوله. لنفترض انه استطاع ان يمرر هذه العاصفه التي لم ينجو منها احد سوى حاكم البحرين ولو على حساب سقوط شرعيته لدى غالبيه شعبه, هل سيستطيع الاسد ذلك بعد عشر سنوات او عشرين ام ستكون سوريا دوله كوريه اخرى ؟ نظام متخلف معزول عن حركه التاريخ كما كان الحال مع نظام البعث بنسخته الصداميه في العراق

    ماذا مثلا لو طرح نظام ملكيه دستوريه لسوريا يكون فيها الاسد ملكا مورثا تحكمه القوانين و الدستور. سيقال هذا ضرب من الخيال فكيف تتحول الجمهوريه الى ملكيه. جوابي بسيط, اسبانيا عملتها وانظروا كيف تحولت من دوله تقبع في قعر تسلسل الفقر الاوربي الى ركن اساس في منضومه اقتصاد الوحده الاوربيه

    ماذا لو تحولت العائله من حكم السياسه الى حكم الاقتصاد كما تتحكم عوائل معينه في النظام الغربي الديمقراطي ومسكت اللعبه من خيوط لعبه الديمقراطيه الخفيه . على الاقل لديها الفرصه اليوم في ان تتحكم بعمليه تقنين قواعد هذه اللعبه من خلال دستور جديد ولتطرح نموذجا حضاريا على قاعده لاغالب ولا مغلوب بينها وبين الشعب . سوريا وقيادتها هي الدوله العربيه الوحيده التي بامكانها ان تقلب طاوله لعبه الديمقراطيه على راس من يركب موجتها اليوم كي يتربع على عرش طاوس الحريات العامه. النموذج السوري الديمقراطي الحقيقي المنضبط لو حصل فانه سيكون رائدا للمنطقه و التاريخ وسيسجل لسوريا و لهذا الرئيس الشاب الذي وضعته الضروف رغما عن ارادته في هذا الامتحان العسير. ترى هل ينجح طبيب العيون في اصلاح ما افسده طول النظر الى قرص الشمس

    مؤمن مصلح
    فعال
    فعال

    ذكر
    عدد الرسائل : 727
    العمر : 52
    تاريخ التسجيل : 23/12/2009

    رد: هل هذا هو الحل للأزمة السورية ؟

    مُساهمة من طرف مؤمن مصلح في الإثنين 4 يوليو 2011 - 19:22

    من مداخلة متعلقة بالموضوع لمتداخل

    إقتباس


    تحويل سوريا الى ملكية دستورية رأي فيه حل لجميع الاطراف ، ولكن المشكلة هي متوقفة على حزب البعث السوري، فهو بلا شك يرفض الفكرة ، والسبب واضح، وهو ان حزب البعث السوري أقوى من بشار الاسد،،اي بمعنى اخر ان الحزب هو الذي يحكم سوريا وليس بشار الاسد، فاذا ما تحولت سوريا الى ملكية دستورية ستنتقل الامتيازات الى بشار الاسد، وهذا يعني ان كبار المتنفذين في الحزب لم تعد لهم اهمية ، وهذا طبعا ما يرفضونه.
    ان هذا كان ممكنا في العراق، فصدام حسين كان أقوى من الحزب وكان بأمكانه ان يعلن نفسه ملكا، لكنه لم يتدارك المسألة أو لم تخطر على باله هذه الفكرة ، اما في سوريا فالمسألة صعبة جدا، ان الحل الوحيد لسوريا، هو تطبيق مبدأ عفا الله عما سف، بمعنى ان تتفق المعارضة مع نظام الحكم على اعفاء النظام من كل تبعات الماضي، وان تبدأ صفحة جديدة، يتم توقيعها بين الطرفين، على اجراء انتخابات نزيهه وديمقراطية، وبذلك يضمن رجال الحزب مستقبلهم وتضمن المعارضة مستقبلها ايضا،

    مؤمن مصلح
    فعال
    فعال

    ذكر
    عدد الرسائل : 727
    العمر : 52
    تاريخ التسجيل : 23/12/2009

    رد: هل هذا هو الحل للأزمة السورية ؟

    مُساهمة من طرف مؤمن مصلح في الخميس 7 يوليو 2011 - 11:17



    - أن تصبح سوريا ملكية جمهورية دستورية ، لا يعني ذلك أن يفقد حزب البعث كل سلطته وبما أنه حزب البعث هوالحزب المحبب أو المقرب للملك فقد يفقد جزء من سلطته وليس كلها وفي كل بلد يتبع نظام الأحزاب يوجد بشكل عام في أفضل الحالات على الأكثر أربع أحزاب قوية والباقي أحزاب ضعيفة

    وفي نفس الوقت بالنسبة لحزب البعث السوري فهذا أفضل بكثير جدا من المصير الذي ربما قد محتمل يكون مشابها لمصير حزب البعث العراقي

    أي أن يحافظ الحزب على قسم مهم من الموجود أفضل من ضياع تقريبا أهم الأمور



    ------------------------------------------------
    ترويح عن النفس ولاعلاقة له بالمداخلة
    ------------------------------------------------

    تسقط سرقة العقول في نواحي تسقط تسقط تسقط
    البادي المعتدي الظالم هي من صفات الطغاة المستبدين
    هل الجبان صفة شريرة
    الخطأ لا يعرف كبير وصغبر
    ليس بعض البشر العقلاء فقط بحاجة لعلاح
    لا يوجد أحقر من الجاحد المسعور عضاض اليد
    عالم يغلب عليه الشر وعالم تحكمه في نواحي المصالح
    -----------------------------------------------------

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت 3 ديسمبر 2016 - 2:21